الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 متى أستعبدتم الناس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
NOOR





انثى
اللإنتساب : 08/05/2008
عدد المساهمات : 5210
عدد الـنقاط : 6670
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: متى أستعبدتم الناس   2011-09-10, 11:27 am

رساله

المشهد الأول :

تراكمت عليهاالهموم ...
تشرد وضياع ... وأطفال جياع ...
خُيرت بين أَمرين ... كليهما أَمرٍين ...
نظرات أبنائها يتوسلهاالبقاء ...
ومستقبلهم يحتم عليها التضحية والفداء ...
فاختارت الرحيل ... فليس له بديل ...

*************

المشهدالثاني :

حقيبةصغيرة بين يديها ...
آمال كبيرة بين جنبيها ...
توقعت أن مرارة الفراق هي نهاية الألم ...
وعانقت القادم بكل أمل ...
أليسوا مسلمين ...
يؤمنون برب العالمين ...
وبالحبيب سيد المرسلين ...
إذن مم أخاف وأوجل ؟؟؟
سأوكل أمري لله عز وجل .

*************


المشاهــدالمتبقـــية ....

لا شئ ... سوى ...
إذلال وإهمـــال ..
تجريح ... واستعبـــاد صريح ...
وتعود أدراجها .. الى ديارها ...
بشي من الدراهم يســـير ...
بكرامة مهدورة ... وفرحـــة مبتورة ...
لاذنب لها ... سوى أنها ..." خــــادمـــة " .

رســــاله عاجـــلة ....

الى ربات المنازل .... وصاحبات الصالونات والمشاغل ...
الى أصحاب الشركاتوالمزارع والعقارات ...
الى اصحاب المشاريع الخاصة من مستشفيات ومحلات ومنشآت ...
اليكم جميعاً يا أربـــاب الخــــدم ...

أبعث بهذه الرسالة .. أخاطب فيها عقولكم وقلوبكم باسم الإيمانالذي يجمعنا ...
يامن رضيتم بالاسلام دينا أما علمتم أنه دين يدعوا للتسامح والتراحم ويحذر من الكبر والتجبر على عبادالرحمن ...
أحبتي ... لي معكم وقفات يسيرة للتذكرة ... إن الذكرى تنفع المؤمنين ...

الوقفةالاولى :

إن هؤلاءالخدم ... اينما كان مقر عملهم ... لم يحملهم على تحمل مرارة مفارقة فلذات أكبادهم وأهليهم وذويهم وبلادهم الا مرارةالحاجة والبحث عن لقمة العيش ... فلا نجمع عليهم مع مرارة الغربة ومرارة الحاجة ... مرارة الاذلال والمهانة بحجة تمكننا منهم وسلطتنا عليهم... وتذكر اذا دعتك قدرتك على ظلم الناس فلاتنسى قدرة الله عليك
الوقفةالثانية :

ولنا في السلف الصالح أسوةحسنة ....

قيل للأحنف بن قيس : ممن تعلمت الحلم ؟ قال : من قيس بن عاصم ، قيل : فما بلغ حلمه ؟قال : بينما هو جالس في داره إذ أتته خادمة له بسفود عليه شواء فسقط السفود من يدهاعلى إبن له فعقره فمات ، فدهشت الجاريه ، فقال : ليس يُسكن روع هذه الجاريه الاالعتق ، فقال لها : أنت حرة ، لا بأس عليكِ .
الوقفة الثالثةالراحمون يرحمهم الله

اعلموا ايها الأحبة ان الجزاء من جنس العمل ...
ونحن نتعامل مع الديان ...
فإذا أردت عفوه جل في علاه هناك ... فاعفو انت عن زلل عباده هنا ....
واذا أردت تجاوزه عنك هناك ... فتجاوز عن عباده هنا ....
واذا اردت رحمته هناك ... فارحم عباده هنا ....

قال ابن القيم رحمهالله تعالى(( يا ابن آدم ان بينك وبين الله خطايا لا يعلمها الا الله ، فان أحببت أن يغفرها لك ، فاصفح أنت عن عباده ، وان احببت ان يعفوها لك ، فاعفو أنت عن عباده فانما الجزاء من جنس العمل ،تعفو هنا ويعفو هناك ، تطالب بالحق هنا يطالبك بالحق هناك . ))

والراحمون يرحمهم الله ... والله لولم يكن هناك جزاء الاهذا لكفى ...وما اعظم من رحمة الله التي يتجاوز بها عن عباده ... ويدخلهم بها جنته ...

الوقفةالرابعةماذا لو كنت مكانها

لنستبدل الاماكن ولو لدقائق معدوده ... تخيلي وتخيل يا أرباب الخدم أنكم انتم من فارقتم الاحباب و الاهل والوطن ... هنا ... لا حبيب ولا قريب .. لامنزل ولا سكن ... لامال ولا جاه ولا منصب ... لست الا غريب ... يرمقك الماره بكل احتقار ، ويقوم الصغار - الذين لم نربي بأنفسهم احترام الكبير مهما كان لونه وجنسه برمي الحجاره عليك ويتلفظون عليك بأنبى
الالفاظ ... ينهرك من تعمل عندهم ... لايعحبهم منك العجب .. ولايرضيهم الاأن تعمل كالبطارية التي لا تنفذ ... وفوق هذا كله تتحمل وتصبر لأنك محــتاج لقمة العيش .. لأن أطفالك ينتظرون منك راتبك كل شهر .... تخيلواالحقد والكراهية التي ستكون في قلوبكم حينئذ ... هو في قلوبهم الآن ... وهذه ردةفعل طبيعية جداً ولكن ... هل ستكون ردة الفعل الوحيدة ؟هذا هو المهم ... نلومهم حين يهربون وحين يلجؤون للسحر والشعوذة ولا نلوم انفسنا لأننا نحن من قادهم لهذاالطريق ... ولا أبرر تصرفهم غير أني أريد منكم أن تدينوا انفسكم قبل أن يفوت الأوان .


الوقفةالخامسةنصيحة لربات البيوت

هل مازحت خادمتك ايتها الغالية
هل تجاذبتي معها أطراف الحديث بأمور تهمها
هلأهديتيها مصحف أو اذكار مترجمة أو نبهتيها لبعضالامور الدينية
هل اشتريتي لها ملابس واغراض جديدة بدلا من اغراضك المستعملة
...انها امرأة مثلك تماماً .. تحب ماتحبين ...وتتمنى ماتجده عندك ... فلاباس باعطائها القليل ... والترويح عنها من فترة لأ والحديث معها بأمور غيرالأوامر والأعمال .. وبهذا ستنالين باذن الله خيري الدنيا والآخرة ...



الوقفة السادسة :مشاهد حدثت امامي
مرة كانت الساعة السابعةصباحاً الجو غارس والبرد شديد لدرجةالتجمد
ماذا شاهدت رجل واقف على البلكون في الطابق الثاني يمسك بخرطوم ماء
يصب الماءعلى السيارة فيجمد الماءوخادمة اندنوسية تغسل السيارة
ومن شدةالبرد المسكينة احمرت يداها ومعاد تقدر تعصر الجلد
الوقفةالسابعة
متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم امهاتهم أحرارا
مرة كنت أعمل في بناية بمجال الترميم لناس أغنياء اتت بنتين وخادمة ويقطنون في الطاق الخامس
البنات طلبن المصعد وعندما دخلن اتت الخادمة وهي تحمل أغراض حاولت الدخول للمصعد معهن فقالت لها بنت اطلعي على الدرج كلك شقفةخدامة
ولما رفضت الخادمة الخروج من المصعد البنت مسكت بشعرها ونزعت من شدة الجذب الحجاب وبكل وقاحةالبنت طلبت مني ان أساعدها في أخراج البنت من المصعد
قلت يا سبحان الله أين انت يا عمر الفاروق لكي تقول مقالتك الشهيرة
متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم امهاتهم أحرارا
الوقفة الثامنة ظلم عقودالعمل


أن العقود التي تبرم مع الخدم تنص على العمل من اجل الحضانة أو أعمال التنضيف اوالطبخ
لكن ما يحدث عكس ذلك اذ الخادمة تغسل وتجلي وتربي وتطهو الطعام وتفعل كل شيئ براتب يخص عمل واحدفقط لو اعترضت يذهبون بها إلى مكتب التشغيل وهناك تجد الويل طبعا مكاتب التشغيل مع اهل البيت والخادمة ليس لها الا الخضوع والقبول او تسفر لبلدها قصراً
الوقفةالتاسعة
لما ا صحاب البيوت يفضلون الاجنبية على بنت البلد
الجواب لان بنت البلدلها سند واهل ولا تعمل اكثر من ثمن ساعات يوميا اما الاجنبية فتعمل دون تذمر اكثرمن خمسة عشرة ساعة
الوقفةالعاشرةحتى لا يضيع الحق
للأمانةهذا موضوع كنت عازم على طرحة والحمد لله عن طريق الصدفة وجدت موضوع عن نفس ما اريدكتابته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
متى أستعبدتم الناس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صـــــــــرخـــــة قــــــــــلــــــــم :: بــاقــة النــواعـــم لصرخة قلم :: أسرار النواعم-
انتقل الى:  
أنظم لمتآبعينا بتويتر ...

آو أنظم لمعجبينا في الفيس بوك ...