الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

  وزّة جحــا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
NOOR





انثى
اللإنتساب : 08/05/2008
عدد المساهمات : 5210
عدد الـنقاط : 6670
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: وزّة جحــا   2011-09-20, 6:24 pm






كان جحا يملك مزرعة صغيرة وفيها أنواع من الدواجن.. بط وأوز ودجاج.. وطيور..
وفي
يوم كان حاكم المدينة يمر قرب المزرعة فاقترب منها وسلّم على جحا.. ثم جلس
يمدح جحا ومزرعته ووزّه.. ودواجنه.. وكان جحا يحاول الانتقال بالحديث إلى
أمر آخر..

واقتنع
جحا أنْ لا مفر من إن يهدي الحاكم وزة من إوزه.. لكنه أراد الاحتيال
عليه.. فقال له: لو صبرت علينا قليلاً.. فهناك وزّة طيبة أرعاها وأسقيها
بيدي.. ولكنها ما زالت صغيرة.. أرجو أن تنتظر أياماً لتكبر وسوف أجهزها لك
بنفسي.. وأحشوها بالأرز واللوز.. وأشويها على نار هادئة.. وأحضرها لك
ساخنة ملتهبة..

فرح الحاكم بكلام جحا.. وذهب واعداً نفسه بوزة شهية..
وجلس الحاكم ينتظر أياماً.. وجحا يظن أنّ الحاكم نسي.

لكن
الحاكم وبعد أن طال انتظاره أمر وزيره أن يذهب إلى جحا ويخبره بأنّ موعده
طال كثيراً.. فقال جحا للوزير لما جاءه: ما بال حاكمنا قليل الصبر.. ما
زالت الوزة صغيرة.. تحتاج لبعض الوقت.. لتكبر.. أم إنّ الحاكم يريد أن
أطبخ له وزة لا تليق بمقامه..

وعندما
عاد الوزير إلى الحاكم.. قال الحاكم: إنّ جحا يكذب علينا.. اذهب إليه وقل
له إنّ الحاكم غاضب منك.. وعليك تنفيذ وعدك بأسرع وقت ممكن..

خاف جحا عندما سمع هذا الكلام من الوزير.. ورضخ للأمر الواقع.. فذهب الوزير من فوره وأخبر الحاكم بأن الموعد غداً..
وطلب
جحا من زوجته أن تجهز وزة ضعيفة.. كبيرة في السن.. وأنْ تحسن طهيها
وتحميرها، لعل الحاكم يمنحه منحة تعوضه عن خسارته لهذه الوزة...

وبعد
أن انتهت زوجته من إعداد الوزة، حملها إلى قصر الحاكم، وفي طريقه جاع
واشتهى اللحم المشوي الذي بين يديه.. فأكل أحد فخذي الوزة.. وعندما وصل
قصر الحاكم قدمها إليه.

فنظر الحاكم إلى الوزة بغضب وقال بصوت عالٍ: ما هذا يا جحا؟! أين رجل الوزة؟!
فقال
له: يا حاكمنا الطيب.. إن الإوز في ناحيتنا كله برجل واحدة، وإنْ لم
تصدقني فتعال وانظر من نافذة قصرك إلى الإوز الذي على شاطئ البحيرة.


فنظر فإذا بسرب من الإوز قائم على رجل واحدة كعادة الإوز في وقت الراحة.
فغضب الحاكم من خداع جحا.. فأمر بسجنه.. فقال له جحا.. لا تملك دليلاً وأنا أملك الدليل.. أما رأيت الإوز من نافذة قصرك برجل واحدة..
عندها أمر الحاكم أحد الجنود بالذهاب إلى سرب الإوز، وهو يحمل العصا، ففزع الإوز وجرى إلى الماء على رجليه.
فقال الحاكم: ما قولك الآن؟
فقال جحا وهو يرتجف من الخوف: يا مولاي.. لو هجم أحد علي بهذه العصا لجريت على أربع لا على اثنين فقط.. فما بالك بالإوز؟
فضحك
الحاكم وأمر له بعطية.. لكنه عاقبه بأن يحضر له أوزة ثانية محشوة بالأرز
ومشوية.. بشرط أن تكون كاملة، وأن يبقى معه أحد الجنود ليضمن أنّه لن يأكل
جزءاً منها على الطريق..

فضحك من في المجلس.. وصارت وزّة جحا قصة مشهورة في كل المدينة..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صرخة قلم





انثى
اللإنتساب : 16/04/2008
عدد المساهمات : 17450
عدد الـنقاط : 28333
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: وزّة جحــا   2011-09-27, 4:07 pm

رساله

ههههههههههههههههههه حللووووووه










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sarkhtalam.lolbb.com
rose





انثى
اللإنتساب : 12/05/2009
عدد المساهمات : 10295
عدد الـنقاط : 16630
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: وزّة جحــا   2011-09-29, 10:01 pm





هههههههههههههههههههههههههههه



يسلمو











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وزّة جحــا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صـــــــــرخـــــة قــــــــــلــــــــم :: حديقه الادب لصرخة قلم :: الأدب الساخر-
انتقل الى:  
أنظم لمتآبعينا بتويتر ...

آو أنظم لمعجبينا في الفيس بوك ...