الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 سيد قلبي بالصدفة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أسيل





انثى
اللإنتساب : 28/09/2011
عدد المساهمات : 14
عدد الـنقاط : 22
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
 دعاء :

مُساهمةموضوع: سيد قلبي بالصدفة   2011-09-28, 2:04 am

جاءت (لحظة التغير) لحظة تغير كل سيء من أجل من ولماذا لا أعلم وكيف ومتى أيضا لا أعلم ولكن كل ما أعلمه هو أن هناك من تطفل على حياتي سلب مني القليل ليعطيني الكثير تخليت عن أشياء مؤلمة كنت سعيدة بكوني أعاني منها ولم انتبه

المهم بدأ التغير : قصصت أطراف شعري خلعت قناع العند ووضعت قناع المسالمة رفعت الصبر تاج على رأسي وعقمت عيوني لمعت شفاهي بحمرة الشفاه الفاتحة استخلصت من تجاربي حكم وعلقتها على أذني تقلدت بعقد الأمل الذي زينت به صدري قلمت أظافري ومسحت يدي ببلسم الرحمة فتحت قلبي للحنان والحب والأمل جعلت من قدمي دراجتين يقودانني إلى طريق الخلاص لملمت أوراقي وكسرت أقلامي والتفت إلى الاحتراف فوجدت هناك من ينتظرني باللاوعي حاولت الهروب منه الهروب إلى المجهول إلى اللاعودة لكنني

لم أستطع لأنه كان يمسكني ويتشبث بي بحيث لا استطيع الحراك حاولت الهروب والهروب طلبت المساعدة من الكثير حاولت الكثير ضحيت بالكثير ولكنني لم أجد المفر منه يلاحقني مع ظلي تمسك بخيالي وسيطر على أفكاري ارتبط خلاصه بمرضي أعطيته الهدنة فطلب الحرب حاربته ولكنه كان أقوى مني فانتصر علي جاملته فجاد في طلب المجاملة نسيته فسيطر على رؤيتي وحلمي استسلمت له فكان سيد قلبي بالصدفة ولم يسمح لأحد مسك مفتاحه دخل إلى قلبي وأمسك بالمفتاح وقفل الباب ثم كسر المفتاح حاولت طعن قلبي فكنت الخائنة بعد أن أعطيته الأمان طعنته استسلمت له من جديد طلبت الحوار فجلسنا علة طاولة الصراحة تحاورنا لساعات وساعات فقال بكل ثقة لن أخرج فتعودي علي لن أسمح بأن تكوني لي ولن أخرج من قلبك فجاوبته بحرقة راح العمر فسأشعل بالقلوب النار حتى يظهر قمر الليالي لينير الدرب وينتهي به المطاف إلى نزع روحه من ضوئه

فاستغل حرقتي ورد علي بصوت عال لن اسمح للعمر أن يمضي وأنت بين يدي سأتحكم بالقدر لأنني سيده وسأطفئ النار التي تشعليها لأكون الدفء لا النار في قلبك سأسكن في القمر ولن أسمح لروحه أن تنزع لأنك الملاك صراحة عندما كان يتحدث كنت أراقب عيونه بصمت كانت عيونه تداوي جراحي وتحاول البكاء لكن قلبه كابر فلم أستطع أنا المكابرة فبكيت فكان الدمعة في عيوني وحرقة قلبي فقال لماذا تبكين وأنا قلبك بكيت ولم أرد على السؤال فأعاد السؤال وأضف لما البكاء وسأكون من تتمنين فلم أجاوب فقال :إن كنت لا تجاوبين حرقة قلب التي كنت سببها فلملمي دمعك وأن كنت لا تملكين الإجابة فسأقول : لما نظرت في عيونك فوجدت الدمعة تمنيت الموت فصرخت في وجهه وقلت لا تقل هذا فانا لا أريد الشفقة من أحد فقال ولما تبكين وإن كنت لا تريدين الشفقة من أحد فجاوبته ودمع العين يسبقني :عندما أذكرك أهرب من نفسي اتهرب من المرآة نسيت النوم أصبحت كعجوز شاحبة الوجه ترتجف أناملها كأوراق الخريف أصيبت بالبرد حتى كادت أن تتساقط مرضت فلم القى السبيل إلا أنت ولم أنت لم تعلم بي ولن تعلم مللت الانتظار فاخرج من دون عودة فقاطعني الحديث ونادى : كنت أشعر ولا أعلم كنت أقول بصمت كنت أفكر ولن أعرف من أنت تعالي إلي لنكمل العمر اصدقاء الصدف ونكون أنموذج للصدق وننسى الألم نبدأ حياتنا من الصفر كوني كما اعتدت عليك قوية وصبورة لتكن تلك الدموع هي الخطوة الأولى في مشوار الألف ميل حققي أحلامك وقدمي نفسك لي لتكوني فتاة أحلامي ولا تتكبري علي لأنني لن أتركك إلى حينها كوني مخلصة لي ولا تحاول طعن قلبك كي لا تتألمي مرة أخرى كنت التجربة الأولى لك وسأكون الأخيرة إن جئت لي بثقة لن أنسى دمعك ولا اي صدفة جمعتنا حافظي على الإحساس الصادق دللي نفسك ولا تبخلي على أحد في طلب النصح كوني المثال والقدوة فأمسكت يده وبكيت فمسح دمعي وقال :تذكري أن الأرض دائرية مهما حاولت الهروب فمرجوعك لي في قلبك الكثير وفي قلبي الكثير أمضي في عمرك وحققي أحلامك فلم يبقى للقائنا إلا القليل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صرخة قلم





انثى
اللإنتساب : 16/04/2008
عدد المساهمات : 17450
عدد الـنقاط : 28333
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: سيد قلبي بالصدفة   2011-09-28, 6:26 pm

رساله

سردتيها بشكل جميل

وقصصتيها بشكل رائع

تسلم ايدك

تقبلي مرووري










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sarkhtalam.lolbb.com
اميرة المنتدى





انثى
اللإنتساب : 17/04/2008
عدد المساهمات : 6216
عدد الـنقاط : 11760
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: سيد قلبي بالصدفة   2011-09-28, 6:48 pm

رساله

حلوه القصه

ثانكس











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أسيل





انثى
اللإنتساب : 28/09/2011
عدد المساهمات : 14
عدد الـنقاط : 22
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: سيد قلبي بالصدفة   2011-10-18, 2:04 am

بعثرت أوراق أملي ولملمت أحزاني خدعني الزمان ولم أصدق قابلت القدر بعند فكان من يتّم العند جعلت من القمر شجرة علقم أتحلى بها عندما يأتي المرّ منه
جعلت من أحلامي وِسادة أرتاح عليها من ثقل الهموم التي أحملها على ظهري في آخر النهار الظالم كنت ألتحف بروحه الناعمة ودفئ قلبه الذي يداعب أنوثتي ولكنني تجرعت الصبر كثيراً ولم يفد لأن الأحلام تبقى أحلام
رغم الأمان الذي منحني إياه قلبه كنت خائفة خائفة أن تفرقنا الأيام ويشتت أحلامنا القدر
بحت له بهذا السر فجعلني قارئة كفه نظرت إليه فكان
قد كتب عليه ما كتب لم أعتد بأن آخذ بلغة الدجل قرأت عيونه فلم تكذب كانت تتحدث ماكتب في كفه
طلبت منه التحدث فهمس بأذني قائلاً: أنتظري قلت ولم الانتظار فقال : أخفتي صوتك لكي لا ينتبه القدر ويغدر بنا صمتت

تعانقت أرواحنا في أحضان القمر نقرأ عيون بعضنا
حتى جارت علينا المكابرة فبكينا
لملمنا دموعنا البريئة التي لم تعرف السكوت فآآآآآآآآآه وألف آآآآه من الزمان الخائن متى ستتأتي اللحظة لتتعانق دموع الفرح مع بلسم الحنان وللحديث بقية حتى حروف الأمل هربت من لساني حتى صرت أستعين بثمار العلقم


كلمتي الأخيرة وليست الآخرة
## لا بد لقمر الليالي بأن يظهر حتى لو اشتعلت في القلوب النار ##
** لمست الحنان من روح القمر وزينت ليلي المظلوم بضوءه **
راح العمر على القمر فسأكمل حلمي على الأرض
Moon Light&soul
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سيد قلبي بالصدفة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صـــــــــرخـــــة قــــــــــلــــــــم :: حديقه الادب لصرخة قلم :: الروايات والقصص القصيرة-
انتقل الى:  
أنظم لمتآبعينا بتويتر ...

آو أنظم لمعجبينا في الفيس بوك ...