الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 لا احد يقاتل من اجل العشق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
همسه حب





ذكر
اللإنتساب : 17/03/2012
عدد المساهمات : 1403
عدد الـنقاط : 1455
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
 دعاء :

مُساهمةموضوع: لا احد يقاتل من اجل العشق   2015-04-19, 3:06 pm

رساله

سيقف على ناصية العشق و يقآتل.
لن يتركها حتى و ان وقفت عشيرتها برمتها دونها..
لن يمنعه منها أحد..
هي له هي لم تعد حلماً بالنسبة له ..هي واقعاً وقع عليها وادمن عشقها..
هي روحه العالقه ،هي عالمه هي كل امنياته ومنتهى الرغبه!
،،

اقتلع نفسه من جذور الفراق و اليأس وقرر اللحاق بها..
امتطى صهوة الشوق ..وسلك طريق العشاق
كان موحش مُقفر قد مُلء بالعقبات
ولكنه كان فارس شجاعاً..لا يُشق له غبار
قطع كل الازمنه وكل العصور..
،،
وبعد مسافات قطعها..

في مكان وعر مليئ بالجبال والاوديه والممرات الضيقه ..توجد ديارها.
وهناك بالقرب من وادٍ سحيق.. يقع ذلك الكوخ الحجري القديم ..
اتجه نحوه مسرعاً ملهوفاً قد بدأت على وجهه علامات السعاده..
هذا بيتها.. هنا النهايه السعيده لقصة عشقه ولوعته.

رآى الكوخ الحجري و بجانبه شجرة عملاقه تبدو معمره.. تتدلى منها ارجوحه باليه..
تسرب لقلبه الخوف وهو يرى المكان يبدو كالمهجور..!!
المكان موحش و لا يوجد فيه مايُشير إلى وجود الحياه!!

جهر بصوته منادياً لها ..
ندبها كثيراً..ناداها مراراً..
كانت هنا.. كان الكوخ يبدو اكثر حيويه..
كانت ازهارها تملأ المكان..

لابد وانها رحلت من هنا.. هذا ما فكر به.. لم يفكر بما هو أسوأ..

خرج من منزلها المهجور ليصادف شيخاً اشعثاً طاعناً في السن..
استغرب نظراته المتفحصه.
تركه متجاهلاً نظراته الغريبه..
ثم عاد.. فشوقه لتلك الحبيبه قد فاق كل صبر..

سأله ملهوفاً:شيخي لماذا تنظر لي وكأنني كائن غريب؟

اجابه الشيخ وهو يتكئ على عصى قديمه; لأنني اسكن هنا منذ سبعون عاماً ومنذ ذلك اللحين.. وهذا البيت مهجور.. لم يسكنه أحد!!!

بُهت صاحبنا ..لابد وأن هذا الشيخ خرف..
حاول مسايرته.. واستدرجه: حسناً اين تسكن انت..

ألتفت الشيخ الى اليمين قليلاً ثم رفع يده وأشار بيده/هناك..

التفت صاحبنا العاشق الى ما اشارت يد هذا الشيخ.. ثم صعق مما رآى..
..
أعاد نظره للشيخ مرّة ا ولكنه لم يره!!
بل لم يجد حتى أثراً له..
ماذا يحدث له في هذا المكان.. ؟!

تركه وخرج مسرعاً و لم يتوقف.. حتى غادر المكان برمته…

واجهه رجل آخر ولكن هذه المره بلبس انيق.. اعطاه انطباعاً افضل..
سأله شربة ماء واسقاه..
ابتلت عروقه.. وزال شحوب وجهه.. استرخت عضلات قلبه بعد انقباضها…
ارتاح وسأل هذا الرجل الانيق: ما خطب تلك القريه؟كل شيء فيها اصبح غريباً !!

اجابه هذا الرجل الأنيق:عن اي قرية تتحدث..

التفت صاحبنا العاشق وهو يجيبه: هناك.. حتى انني رأيت رجلاً عجوزاً..افزعني

اتاه صوت غريب: يشبه هذا..!!

التفت صاحبنا وقد ازرق لونه من شدة خوفه ..قد اختفى الرجل الانيق.. و هذا هو الشيخ الأشعث يقف امامه بدلاً منه!!

صرخ صرخة مدويه أسمعت من حوله.. الشجر والحجر .ولكنها لم تُسمع البشر..

سقط بعدها سقوطاً مدوياً على رأسه..
واستيقظ على صرخات والدته… /اصبحنااا يا ولدي كفاايه نوووم قووم للدواام الله يصلحك..

انه كان مجرد حلم يا ساده..
فلا احد يقاتل من اجل العشق الا في الأحلام..

انه زمن الرغبه الوقتيه والاعجاب العابر..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن الشهبا





ذكر
اللإنتساب : 20/04/2008
عدد المساهمات : 7589
عدد الـنقاط : 14444
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: لا احد يقاتل من اجل العشق   2015-04-21, 1:28 pm

رساله

تسلم ايدك











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لا احد يقاتل من اجل العشق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صـــــــــرخـــــة قــــــــــلــــــــم :: حديقه الادب لصرخة قلم :: الروايات والقصص القصيرة-
انتقل الى:  
أنظم لمتآبعينا بتويتر ...

آو أنظم لمعجبينا في الفيس بوك ...