الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 العيون السود إيليا أبو ماضي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اميرة المنتدى





انثى
اللإنتساب : 17/04/2008
عدد المساهمات : 6216
عدد الـنقاط : 11760
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: العيون السود إيليا أبو ماضي   2010-01-25, 12:09 am

سلام



العيون السود

إيليا أبو ماضي





ليت الذي خلق العيون السودا خلق القلوب الخافقات حديد

لولا نواعسها و لولا سحرها ما ودّ مالك قلبه لو صيدا

عوّذ فؤادك من نبال لحاظها أو مت كما شاء الغرام شهيدا

إن أنت أبصرت الجمال و لم تهم كنت امرءا خشن الطباع ، بليدا

و إذا طلبت مع الصبابة لذّة فلقد طلبت الضائع الموجودا

يا ويح قلبي إنّه في جانبي و أظنّه نائي المزار بعيدا

مستوفز شوقا إلى أحبابه المرء يكره أن يعيش وحيدا

برأ الإله له الضلوع وقاية و أرته شقوته الضلوع قيودا

فإذ هفا برق المنى و هفا له هاجت دفائنه عليه رعودا

جشّمته صبرا فلمّا لم يطق جشّمته التصويب و التصعيدا

لو أستطيع وقيته بطش الهوى و لو استطاع سلا الهوى محمودا

هي نظرة عرضت فصارت في الحشا نارا وصارلها الفؤاد وقودا

و الحبّ صوت ، فهو أنّه نائح طورا و آونة يكون نشيدا

يهب البواغم صدّاحة فإذا تجنّى أسكت الغرّيدا

ما لي أكلّف مهجتي كتم الأسى إن طال عهد الجرح صار صديدا

و يلذّ نفسي أن تكون شقيّة و يلذّ قلبي أن يكون عميدا

إن كنت تدري ما الغرام فداوني أو لا فخلّ العذل و التفنيدا ...

يا هند قد أفنى المطال تصبّري و فنيت حتّى ما أخاف مزيدا

ما هذه البيض التي أبصرتها في لمّتي إلاّ اللّيالي السودا

ما شبت من كبر و لكنّ الذي حمّلت نفسي حمّلته الفودا

هذا الذي أبلى الشباب وردّه خلقا وجعّد جبهتي تجعيدا

علمت عيني أن تسحّ دموعها بالبخل علمت البخيل الجودا

و منعت قلبي أن يقرّ قرارهو لقد يكون على الخطوب جليدا

دلّهتني و حميت جفني غمضه لا يستطاع مع الهموم هجودا

لا تعجبي أنّ الكواكب سهّد فأنا الذي علّنتها التسهيدا

أسمعتها وصف الصبابه فانثنتو كأنّما وطيء الحفاة صرودا

متعثّرات بالظلام كأنّماحال الظلام أساودا و أسودا

و أنّها عرفت مكانك في الثرى صارت زواهرها عليك عقودا

أنت التي تنسى الحوائج أهلها و أخا البيان بيانه المعهودا

ما شمت حسنك إلاّ راعني فوددت لو رزق الجمال خلودا

و إذا ذكرتك هزّ ذكرك أضلعي شوقا كما هزّ انسيم بنودا

فحسبت سقط الطلّ ذوب محاجري لو كان دمع العاشقين نضيدا

و ظننت خافقة الغصون أضالعا و ثمارهن القانيات كبودا

و أرى خيالك كلّ طرفة ناظرو من العجائب أن أراه جديدا

و إذا سمعت حكاية من عاشقع رضا حسبتني الفتى المقصودا

مستيقظ و يظنّ أنّي نائميا هند ، قد صار الذهول جمودا

و لقد يكون لي السلوّ عن الهوى لكنّما خلق المحبّ ودودا
















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
rose





انثى
اللإنتساب : 12/05/2009
عدد المساهمات : 10295
عدد الـنقاط : 16630
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: العيون السود إيليا أبو ماضي   2010-01-25, 3:14 pm




كلمات جميله اموره

ومرهفة الاحساس

تقبلي مروري













الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البرنسيسه





انثى
اللإنتساب : 05/08/2008
عدد المساهمات : 5767
عدد الـنقاط : 11750
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: العيون السود إيليا أبو ماضي   2010-01-26, 12:02 am




شو هل الكلمات ياأموره

تسلم ايدك على هذا الاختيار











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اميرة المنتدى





انثى
اللإنتساب : 17/04/2008
عدد المساهمات : 6216
عدد الـنقاط : 11760
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: العيون السود إيليا أبو ماضي   2010-02-20, 1:03 pm

رساله

ثانكس لمروركم











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العيون السود إيليا أبو ماضي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صـــــــــرخـــــة قــــــــــلــــــــم :: حديقه الادب لصرخة قلم :: الابيات الشعرية والقصائد الصوتية-
انتقل الى:  
أنظم لمتآبعينا بتويتر ...

آو أنظم لمعجبينا في الفيس بوك ...