الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 قصيدة رائعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الطير الحزين الشادي





ذكر
اللإنتساب : 22/04/2009
عدد المساهمات : 779
عدد الـنقاط : 601
العمل : معلم معجنات
المزاج : عادي
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: قصيدة رائعة   2010-04-18, 9:54 pm

هلو




دخل المزني على الشافعي - رحمهما الله - في مرضه الذي توفي فيه ،
فقال له : كيف أصبحت يا أبا عبد الله ؟
فقال :
أصبحت من الدنيا راحلا ،
وللإخوان مفارقا ،
ولسوء عملي ملاقيا ،
ولكأس المنية شاربا ،
وعلى الله تعالى واردا ،
ولا أدري أروحي تصير إلى الجنة ؛ فأهنيها ،
أم إلى النار ؛ فأعزيها ،
ثم أنشأ يقول:

ولمَّا قَـسَا قلبي وضاقتْ مذاهبي جعلتُ رجائي دون عفوِكَ سُلَّمـا
تعَاظَمَني ذَنـْبي فلمـَّا قرنـْتُهُ بِعـفوِكَ ربِّي كان عـفوُكَ أعظَمـَا
فما زِلْتَ ذا عفوٍ عن الذَّنْبِ لم تَزَلْ تجـُودُ وتـَعْفُو مِنّـَةً وتـكرُّما
فإنْ تنتقمْ منّي فلسـتُ بآيـس ولو دخلت نفسي بجرم جهنمــا
ولوْلاكَ لمْ يـغو بإبْـليسَ عـابدٌ فكيف ًوقد أغوى صفيك آدَمَـا
وإنِّي لآتي الـذنْب أعْرفُ قـدْره وأعلـم ُأنَّ الله يعـفـوُ تـكرما
فللّه دَرَّ العـارف النَّـدب إنّه تفيض لفرط الوجْـد أجفَانُه دمْـا
يُقِيم إذا ما اللـّيل مدَّ ظلامـه على نفْسِه من شدّة الخوْف مَأتَمـا
فَصِيحاً إذا مَا كان في ذِكِرِ رَبّـه وفيمَا سواه في الورى كان أعْجَمَـا
وَيَذْكر أيّاماً مضـتْ من شَبَابِـه وما كان فيها بالجَهَـالةِ أجْرمَـا
فصَارَ قَرِين الهمّ طَـول نهـاره أخا السُّهد والنّجوى إذا اللّيلُ أظْلَمَا
يَقُوُل: حَبِيبي أنْتَ سؤْلى وبُغْيَـتِى كفى بك للراجين سؤْلاً ومغْنَمـا
ألسْتَ الذي غَذَيَّتَني وهديَّتَنـى ولازلـتَ منَّانـًا على ومُنْعِمـا
عَسَى منْ له الإحسَـان يسترُ زلتي ويغفـرُ أوْزَاري وما قدْ تَقَدَمَـا
فَفِي يَقْظتي شوقٌ ، وفي غفـوتي منىً تُلاحِقُ خطوي نَشْوَةً وترنُّمـا
قُلْ لِلَّذِي أَلِفَ الذُّنُوبَ وأَجْرَمَـا وغَـدا على زلاتـهِ مُتَنـِدِمًـا
لا تَيْأسَنْ واطلب كريمـًا دائِمـًا يُوْلِي الجَميـل تَفَضُـلاً وتكرُّمًـا
يا مَعْشرَ العاصينَ جُوْدٌ واسـعٌ عند الإلـهِ لِمنْ يتـوبُ ويَنْدَمَـا
يا أيُّها العبـدُ المُسيْء إلى متـى تُفْني زمانـكَ في عسى ولَرُبَّمَـا ؟
بادِرْ إلى مـوْلاكَ يا مَن عُمْـرُه قد ضاعَ في عصيـانهِ وتَصَرَّمَـا
واسألهُ توفيقًـا وعفـوًا ثمَّ قلْ : يا ربِّ بصّرْنِي وزلْ عَنِّيْ العَمَـا
ثُمَّ الصلاة على النـبي أَجَلُّ مَنْ قد خُصَّ بالتَّقْرِيْبِ مِن رب السَّمـا
وعلى صحابتهِ الأفاضَـلِ كُلِّهِم ما سبَّحَ الدَّاعِي الإِلَـه وعظَّمَـا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صرخة قلم





انثى
اللإنتساب : 16/04/2008
عدد المساهمات : 17450
عدد الـنقاط : 28333
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: قصيدة رائعة   2010-04-22, 12:41 am

رساله


تسلم ايدك على الاختيار الرائع

دمت ودام نبض قلمك


تقبل مروروي










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sarkhtalam.lolbb.com
ميراا





انثى
اللإنتساب : 10/01/2009
عدد المساهمات : 6556
عدد الـنقاط : 12072
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: قصيدة رائعة   2010-04-22, 9:41 am




















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اميرة المنتدى





انثى
اللإنتساب : 17/04/2008
عدد المساهمات : 6216
عدد الـنقاط : 11760
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
وسامي :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: قصيدة رائعة   2010-04-25, 12:15 pm




ثانكس ابيات جميله











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطير الحزين الشادي





ذكر
اللإنتساب : 22/04/2009
عدد المساهمات : 779
عدد الـنقاط : 601
العمل : معلم معجنات
المزاج : عادي
المهنه :
الهوايه :
الجنسية :
MMS
 دعاء :

مُساهمةموضوع: رد: قصيدة رائعة   2010-05-07, 10:51 pm

شكرا على مروركم الطيب


دمتم بعزز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصيدة رائعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صـــــــــرخـــــة قــــــــــلــــــــم :: حديقه الادب لصرخة قلم :: الابيات الشعرية والقصائد الصوتية-
انتقل الى:  
أنظم لمتآبعينا بتويتر ...

آو أنظم لمعجبينا في الفيس بوك ...